شاركت كلية  الزراعة والطب البيطري بورشة العمل التي نظمتها جمعية الاغاثة الزراعية بالتعاون مع كل من  كلية الزراعة والطب البيطري في جامعة النجاح الوطنية وجامعة فلسطين التقنية ووزراعة الزراعة وبتمويل من Christian aid  والتي كانت بعنوان "" حفظ وحماية البذور البلدية "" وذلك يوم الاثنين الموافق 9/11/2015 بحرم جامعة خضوري . 


من جهته نقل الدكتور سليمان الخليل عميد كلية الزراعة والطب البيطري تحيات دولة الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة والأستاذ الدكتور القائم بأعمال رئيس الجامعة ، حيث أكد أن هذه الورشة تأتي من أهمية البذور البلدية كجزء أساسي في العملية الزراعية لما لها من دور في تحسين وزيادة الدخل للمزارع الفلسطيني وما ينعكس عليه في الناتج القومي الفلسطيني  لما تتمتع به هذه البذور من خاصية حيوية في قدرتها على تحمل الجفاف والظروف المحلية المختلفة ومقاومتها للافات الزراعية . كما أكد د. الخليل في كلمته على ضرورة  تمكين بنك البذور البلدية من أجل حماية المنتج الفلسطيني وتطويره والعمل على زيادة جودته اضافة الى ذلك طالب وزارة الزراعة وكل المانحين لضرورة الاسراع  بتلبية احتياجات المزارعين نتيجة الأضرار الناجمة عن المنخفض الجوي الذي ضرب محافظة طولكرم خلال الأسبوع الماضي

من جانبه أكد الدكتور حسان أبو قاعود رئيس قسم الانتاج النباتي في افتتاح الجلسة الأولى أن فلسطين تعتبر مصدرا للأصول الوراثية لعدد من المحاصيل مثل القمح والشعير والفستق الحلبي وغيرها ، من هنا لابد من الحفاظ على هذه الأصول وحمايتها من خلال جهود الجميع ومن هنا جاءت فكرة الندوة المشتركة ، وأشار الى دور كلية الزراعة والطب البيطري في جامعة النجاح بالقيام بعدد من الأبحاث لحماية الأصول الوراثية للقمح والشعير والحمص وغيرها عن طريق توصيفها والتعرف عليها وتوثيق ذلك عالميا وكذلك اجراء تجارب لزيادة انتاجية هذه الأصول حتى لا تنقرض . 

حيث تخلل ورشة العمل تقديم العديد من أوراق العمل المتعلقة بحفظ وحماية الجذور البلدية ومن جانبه قدم الدكتور منقذ اشتية من قسم الانتاج النباتي ووقاية النبات والمختص في تهجين النبات والهندسة الوراثية النباتية ورقة علمية حول التوصيف المظهري لاصناف الفقوس البلدي المزروعة في فلسطين حيث اشتملت الدراسة على دراسة 50 عينة من اصناف الفقوس والتي تم جمعها من مختلف مناطق زراعة الفقوس في الضفة الغربية وخلصت الدراسة الى وجود فروقات واضحة وكبيرة بين اصناف الفقوس وبناء على نتائج الدراسة يمكن تقسيم اصناف الفقوس الى اربعة اصناف وهي البلدي الاخضر والبلدي الابيض والساحوري الأبيض والساحوري الاخضر وتأتي هذه الدراسة كثمرة للتعاون القائم بين الدكتور اشتية ومركز ابحاث التنوع الحيوي والبيئة (بيرك) .


عدد القراءات: 21